أسرع امرأة في العالم … برايس تحقق ثاني أفضل رقم في التاريخ

أظهرت العداءة الجامايكية شيلي آن فريزر برايس أداءً استثنائيًا يوم السبت في كينغستون، حيث فازت بسباق 100 متر في 10 ثوانٍ و63 جزءاً، وأصبحت ثاني أسرع عداءة في التاريخ على الإطلاق خلف فلورنس غريفيث جوينر، صاحبة الرقم القياسي العالمي وقدره 10 ثوانٍ و49 جزءاً.

وفازت بطلة العالم أربع مرات، والبطلة الأولمبية في سباق 100 متر مرتين آن فريزر برايس بسباق 100 متر في ملتقى تأهيلي إلى دورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي ستقام في اليابان بعد أسابيع قليلة.

وتخطت برايس صاحبة 34 عاماً الأميركية كارميليتا التي كانت تملك ثاني أفضل رقم منذ سنة 2009، عندما قطعت مسافة 100م في 10 ثوان و64 جزءا، أمّا الرقم القياسي وهو 10 ثوانٍ و49 جزءا فقد تحقق منذ سنة 1989.

وكانت كارميليتا أول من هنأ الجامايكية بالرقم الجديد، وقالت في تغريدة لها: “أعلم حجم المجهود الذي بذلته، لم يكن من السهل العودة بعد أن أنجبت طفلاً في سنة 2017، هنيئاً لك فأنت أسرع امرأة على الأرض”.

وبفضل الرقم الجديد الذي جعل منها المرأة الأسرع حالياً، وصاحبة ثاني أفضل رقم على مرّ التاريخ، وكذلك الرقم القياسي في جامايكا التي تنجب أبطالاً في هذا الاختصاص، فإن برايس أصبحت المرشحة الأول للحصول على ذهبية الألعاب الأولمبية.

اترك تعليقاً