ركلة جزاء تنقذ حظوظ أتلتيكو مدريد بالصراع على اللقب الإسباني

أهدر فريق إلتشي المتعثر ركلة جزاء في الثواني الأخيرة من المباراة، فكانت كفيلة بإنقاذ حظوظ فريق أتلتيكو مدريد في المنافسة على لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.
وبضياع هذه الركلة في الوقت المحتسب بدل الضائع اليوم السبت، حافظ أتليتيكو مدريد على فرصه في الصراع الرباعي على لقب الدوري الإسباني حيث كان قد تقدم بهدف على إلتشي المتعثر، وفاز بالمباراة بهدف يتيم.

وأحرز ماركوس يورينتي الهدف الوحيد بتسديدة غيرت اتجاهها في الدقيقة 23، لكنه تسبب في ركلة جزاء في الدقيقة 90 بعد لمس الكرة بيده خلال دفاع أتليتيكو عن الفارق البسيط في الصدارة.

ونفذ فيدل تشابيس لاعب وسط إلتشي ركلة الجزاء لكن الكرة ارتطمت بالقائم ليبقى فريق المدرب دييغو سيميوني على قيد الحياة في سباق القمة بينما يظل إلتشي قابعا في المركز 18، وفقا لرويترز.

وبهذا الانتصار رفع أتليتيكو رصيده إلى 76 نقطة قبل 4 مباريات على النهاية، بفارق 5 نقاط عن ريال مدريد صاحب المركز الثاني الذي يستضيف أوساسونا في وقت لاحق اليوم، وبرشلونة ثالث الترتيب الذي يزور فالنسيا غدا الأحد.

اترك تعليقاً