للمرة الاولى بالمونديال غياب أفريقيا عن الدور الثاني منذ 32 عاماً

ويطرح غياب الأفارقة عن دور الـ16 علامة استفهام حول أسباب تراجع مستوى كرة القدم الإفريقية مقارنة بباقي قارات العالم.ورغم تألق بعض هذه المنتخبات، وأبرزها السنغال التي كانت قريبة من التأهل، والمغرب التي قدمت أداء كبيرا في مبارياتها الثلاثة أمام احدى أقوى المنتخبات العالمية، البرتغال وإسبانيا، إلا أن الخروج المبكر للأفارقة كان عنوان مونديال روسيا.
وتوقفت سلسلة تألق المنتخبات الإفريقية ببلوغ الدور الثاني التي بدأها المنتخب المغربي في المكسيك قبل 32 عاما. واستمرت حتى الإنجاز الجزائري في مونديال البرازيل 2014.

حققت المنتخبات الافريقية المشاركة في منافسات كأس العالم 2018 المقامة في روسيا فشلاً كبيراً حيث فشلت المنتخبات الإفريقية الخمسة المشاركة في بطولة كأس العالم بروسيا في بلوغ الدور الثاني، الذي يشهد غياب ممثلي القارة السمراء لأول مرة منذ مونديال 1986.
ومثلت أفريقيا في النسخة الـ21 من المونديال كل من منتخبات، المغرب، تونس، مصر، السنغال، ونيجيريا ويذكر أن مباريات دور ربع نهائي كأس العالم تنطلق غدا السبت بمواجهتين قويتين، الأولى بين فرنسا والأرجنتين والثانية بين البرتغال والأوروغواي.

اترك تعليقاً