مدرب المنتخب الجزائري للمحليين: مونديال 2022 سيكون حدثاً لا ينسى وهدفنا لقب كأس العرب

أكد مجيد بوقرة مدرب المنتخب الجزائري للمحليين لكرة القدم، أن دولة قطر ستنظم واحدة من أفضل بطولات كأس العالم على الإطلاق، سواء من حيث التنظيم مع البنى التحتية الناجحة للغاية أو من حيث التكنولوجيا، مؤكدا أن كأس العالم FIFA قطر 2022 سيكون حدثا لا ينسى.
وقال بوقرة، في حوار نشره الموقع الرسمي للاتحاد الجزائري لكرة القدم، إن منتخب بلاده يسعى للتتويج في بطولة كأس العرب التي تستضيفها قطر في شهر ديسمبر المقبل.
وكانت قرعة هذه البطولة أوقعت المنتخب الجزائري في المجموعة الرابعة إلى جانب مصر والمتأهلين من مباراتي ليبيا – السودان، ولبنان – جيبوتي.
وأكد مدرب المنتخب الجزائري للمحليين، أن مشروع منتخب المحليين يرتبط ارتباطا وثيقا بمشروع المنتخب الأول، وأنه يملك نفس رؤية مدرب المنتخب الوطني الجزائري جمال بلماضي، مضيفا “لدينا نفس الطموح، سنكون مدفوعين بالإرادة للفوز بكأس العرب. علينا أن ندرك أن الأمر يتعلق ببطولة عالية المستوى، ويتعين علينا بذل كل جهد ممكن من أجل الإعداد لها بالشكل الصحيح والسماح للاعبين بالتألق هناك”.
واعترف بصعوبة المجموعة التي يلعب فيها المنتخب الجزائري، موضحا أن المنتخب المصري الذي يضم في صفوفه العديد من اللاعبين الذين يلعبون في الدوري المحلي غني عن التعريف ويملك العديد من المؤهلات كالانسجام فضلا عن خبرة جيدة.
كما أشار إلى أن المنتخب الجزائري يمكن أن يجد في طريقه ليبيا والسودان وهما منتخبان يملكان نفس خصائص المنتخب المصري من لاعبين يلعبون في المنتخب الأول، ملمحا إلى احتمال ملاقاة لبنان أو جيبوتي المنتخب الذي سيواجهه /الخضر/ في مستهل مشوارهم بتصفيات مونديال 2022 في يونيو المقبل.
وكشف بوقرة، أن المنتخب الجزائري سيشارك في بطولة كأس العرب بأفضل اللاعبين الذين ينشطون في الدوري المحلي، مع تدعيمهم بلاعبي المنتخب الأول الذين ينشطون في مختلف الدوريات العربية التي ستتوقف على هامش البطولة.
وأوضح أن “كأس العرب تشكل فرصة مواتية للإعداد لبطولة كأس أمم أفريقيا التي تم تأجيلها إلى مطلع العام 2022، كما أنها ستسمح بتجهيز لاعبي المنتخب لأول للبطولة القارية، وأيضا تمكين مدرب المنتخب الأول من خيارات عديدة في حال تعرض بعض لاعبي فريقه للإصابات”.
وأكد أن المنتخب الجزائري للمحليين سيقيم معسكره الأول في منتصف يونيو المقبل، مبرزا أن الهدف من وجود هذا المنتخب هو تشكيل جيل من اللاعبين بإمكانه دعم المنتخب الأول، وتشكيل الفريق الذي سيمثل الجزائر في بطولة أمم أفريقيا للاعبين المحليين التي تستضيفها بلاده عام 2023.
وتحدث بوقرة، عن بطولة كأس العرب، وقال إنها تشكل فرصة رائعة للمنتخبات المشاركة التي ستتنافس على ملاعب كأس العالم المستقبلية، كما أنها ستسمح لقطر بوضع البنية التحتية قيد التشغيل الحقيقي قبل انطلاق الحدث الكبير /كأس العالم FIFA قطر 2022.

اترك تعليقاً